الرئيسية / سياسة / سقطتان جديدتان لإعلام الجوار

سقطتان جديدتان لإعلام الجوار

“مجالس.نت”

شهد يوم الثلاثاء الماضي قفزة جديدة في الهواء قام بها الإعلام الجزائري.

ففي سياق افتتاح قنصلية إيطالية للخدمات بولاية تندوف، وهي ولاية تابعة إداريا للجزائر، تم تسويق الحدث على أنه انتصار للدبلوماسية الجزائرية في ملف الصحراء المغربية ولتسهل السلطات في الجزائر لهذا الترويج، أقحمت ما يسمى “بوزير الشباب والرياضة الصحراوي” في حفل الافتتاح الذي ترأسه والي تيندوف.

وبالرجوع إلى البيان الذي أصدرته السفارة الإيطالية بخصوص هذه القنصلية لا نجد سوى ما يفيد، أن هذه القنصلية افتتحت فوق جزء من التراب الجزائري على غرار باقي القنصليات، وأن مهمتها هي تسهيل الخدمات أمام ساكنة هذه الولاية لا أقل ولا أكثر.

لكن وسائل الإعلام الجزائرية التي سعت إلى الخلط، أقحمت ما تسميه “الشعب الصحراوي” في الموضوع.

هذا اللبس، الذي تعمدته بعض وسائل الإعلام في الجارة الشرقية للمغرب، لم تنتبه إلى أنه سيف ذو حدين.

فقد تساءلت الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي، ما إذا كانت الجزائر تنازلت عن ولاية تيندوف إلى جبهة بوليساريو الانفصالية؟

ومن الصدف التي أعطت المشروعية لمثل هذه الأسئلة المحرجة، أن حدث القنصلية تزامن مع سقطة أخرى، عندما تقرر إجراء مباراة ودية بين مولودية الجزائر وما سمي ب ” منتخب الجمهورية الصحراوية” من نفس الولاية

فعشية لقاء النهائي بين المنتخب الوطني المغربي للفتيان ضد نظيره السنغالي، والذي سيجري غذا الجمعة، جاء التشويش على النهائي في هذه المسابقة الافريقية بتنظيم هذه المباراة المضحكة.

هذا وقد ارتدت محاولة هذا التدليس أيضا على وجه من فكر فيها، حيث رفعت لافتات على واجهات الملعب من طرف جمهور مولودية وهران يشجب فيها تسييس الرياضة.

عن majaliss

شاهد أيضاً

بإذن من الملك، رئيس المجلس العلمي الأعلى، يعقد دورته يومي 22 و 23 دجنبر الجاري بالرباط.

“مجالس.نت/و.م.ع” بإذن من الملك محمد السادس، رئيس المجلس العلمي الأعلى، يعقد المجلس دورته العادية الثانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *