الرئيسية / أخبار / الهرهورة تتحرك : مشاريع مهيكلة يطلقها المجلس الجماعي للهرهورة برئاسة عبد الرحيم بلعدول 

الهرهورة تتحرك : مشاريع مهيكلة يطلقها المجلس الجماعي للهرهورة برئاسة عبد الرحيم بلعدول 

 دشن  أخيرا المجلس الجماعي الجديد لبلدية الهرهورة برئاسة الأستاذ عبد الرحيم بلعدول أولى مشاريعه التنموية التي وعد بها خلال حملته الانتخابية والتي بموجبها حصل على ثقة المواطنين عبر إنجاز مشاريع مهيكلة ستستفيد منها ساكنة الهرهورة على وجه الخصوص كما ستساهم في رونق وجمالية عمالة الصخيرات تمارة عموما وعلى  رأس هاته المشاريع المنجزة  قنطرة جديدة  لفك العزلة على الساكنة وربط  بلدية الهرهورة بمدينة تمارة، كما صادق المجلس مؤخرا على مجموعة من الصفقات لانجاز مشاريع خاصة بالتهيئة الحضرية  التي شملت تهيئة المداخل الرئيسية للمدينة  وتعبيد  مجموعة من  الشوراع  والازقة بأحياء البلدية  وإصلاح جنبات الطرق، بالإضافة إلى تجديد وتقوية شبكة الإنارة العمومية وتهيئة المساحات الخضراء  وإحداث مرافق رياضية  واجتماعية واقتصادية من ملاعب للقرب ومحلات تجارية ومقاهي على طول الشريط الساحلي للبلدية من خلال إطلاق مشروع  كورنيش الكازينو الذي يراهن المجلس الجماعي لبلدية الهرهورة على حيويته ودوره في تنشيط السياحة الداخلية بالمنطقة، هذه الدينامية المحلية والمشاريع التنموية المهيكلة خلفت ارتياحا كبيرا لدى الساكنة المحلية خصوصا بعد افتتاح القنطرة الجديدة التي ساهمت في تنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية للمدينة وسهلت استقبال الوافدين من مدينة تمارة وخارجها، وبالموازاة مع كل هذه الجهود وعلى الصعيد القانوني يستعد  المجلس الجماعي لبلدية الهرهورة برئاسة الاستاذ عبد الرحيم بلعدول خلال دورة فبراير الجاري للمصادقة على قرار تنظيمي، يتعلق بـ “منع” استعمال “الشيشة” بالمقاهي وقاعات الألعاب والمحلات المفتوحة للعموم.ويأتي هذا القرار على خلفية تلقي المجلس لسيل من الشكايات التي يحتج من خلالها سكان البلدية، على جملة من المشاكل المرتبطة بتفريخ عدد من محلات الشيشة، بطرق غير قانونية، وما يرافقه من مشاكل أخلاقية ومآسي  إنسانية جراء استقطاب هذه  المحلات لعدد من القاصرين، خاصة الفتيات، فضلا عن عدم احترامها لمواقيت العمل المعمول بها.
كل هاته المبادرات والمشاريع التنموية تأتي كثمرة مجهودات مشتركة بين المنتخبين المحليين والسلطة المحلية برآسة السيد عامل عمالة الصخيرات تمارة السيد يوسف الضريس الذي لا يدخر جهدا في تقديم الدعم  لكل المبادرات الخلاقة للمجلس و التي تسعى الى تسهيل ولوج الساكنة لكل خدمات القرب و تحقيق التنمية المحلية ومحاربة كل أشكال الريع والتسيب الذي عرفه المجلس السابق، وبهذه المناسبة نحي السيد العامل على المقاربة التشاركية وسياسة الباب المفتوح التي ظل ينهجها  مع المواطنين مند تعيينه على رأس عمالة الصخيرات تمارة  والتي ساهمت في تشخيص الأوضاع بدقة وتحديد مكامن الخلل وتهيئ الحلول المناسبة  لمعالجتها ما أثمر نتائج مهمة عادت بالخير على المنطقة والساكنة على حد سواء
بقلم : مولاي ادريس الوزاني

عن majaliss

شاهد أيضاً

ذكريات مغاربة حاربوا في فيتنام، وورثوا أبناءهم حنينهم للوطن

 “مجالس.نت” بوابة المغرب في هانوي حارب عشرات الآلاف من أبناء المغرب العربي من أجل فرنسا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *