الرئيسية / أخبار / حركة انتقالية مرتقبة للولاة والعمال والخوف من العقاب يؤرق المقصرين

حركة انتقالية مرتقبة للولاة والعمال والخوف من العقاب يؤرق المقصرين

مجالس
     كشف مصدر مطلع ل *مجالس .نت* عن تحضير جار لحركة انتقالية لولاة الجهات و عمال الأقاليم خلال الايام القريبة.
 واضاف مصدرنا ان وزارة الداخلية تسابق  الزمن للحسم والتأشير على اللائحة النهائية المرتقبة، والتي تضم أسماء ولاة  و عمال  من الجيل الجديد ، لتعيينهم في إطار حركة انتقالية لرجال ونساء الإدارة الترابية.
وحسب المصدر نفسه ، فإن هذه الحركة ستكون مناسبة لترقية بعض رجال ونساء السلطة الى منصب عامل ، ومن بينهم باشاوات ورؤساء لأقسام الشؤون الداخلية. ويترقب عمال عمالات وأقاليم من “المغضوب عليهم” هذه الحركة الانتقالية بهلع  تحسبا لأن تعصف ببعضهم وتدخلهم إلى قبو وزارة الداخلية بدون مهمة.
ويتوقع بالمناسبة ،ان تلقي  ظرفية جائحة وباء كورونا بظلالها على التعينات الجديدة ، بما في ذاك معاقبة المقصرين ، من رجال ونساء السلطة في تتفيذ القانون بصورة سليمة .  هذا اضافة الى الاستغناء عن عمال وصلوا سن التقاعد، ولم يعودوا قادرين على العطاء والتفاعل مع خريطة الطريق الجديدة التي رسمتها الوزارة الوصية، وممكن ان يتقرر إبعاد العمال الذين تعرف أقاليمهم حركات احتجاجية متواصلة.
 واستنادا الى نفس المصدر ، سيتم في هذه الحركة اختيار عدد من الكفاءات ذات التكوين الجيد داخل الوزارة ،  لضخ دماء جديدة في الإدارة الترابية  في إطار تفعيل النموذج التنموي الجديد المرتقب و ايجاد حلول عملية وقابلة للتطبيق للمشاكل الحقيقية والملحة للمواطنين، وتحقيق تنمية متوازنة ومنصفة يستفيد منها الجميع، وتحفيز الاستثمار وإحداث فرص الشغل.

عن majaliss

شاهد أيضاً

المجلس الوطني للصحافة يعقد شراكة مع وزارة الصحة لفحص الجسم الصحفي 

 مجالس     أوضح بلاغ  للمجلس الوطني للصحافة اليوم، بأن المجلس اتفق مع وزارة الصحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *